انطلاقة العمل الإغاثي

انطلاقة العمل الإغاثي
بدأ العمل الإغاثي مع العدوان الصهيوني (عناقيد الغضب)، حيث تم إيواء النازحين ورعايتهم في مبنى مدرسة روضة العلوم، وتأمين احتياجاتهم. ثم توالت النكبات والحروب المحلية والإقليمية ليتنامى العمل الإغاثي مواكِباً هذه الأزمات. وقد نشط العمل الإغاثي عبر برامج مختلفة، وحملات إغاثية تُطلقها الجمعية في المواسم الطارئة كالعواصف الثلجية وفترات اشتداد النزوح.
طباعة
Print

الاشتراك لاستلام النشرة الشهرية عبر البريد الالكتروني

 
تابعنا
رسالة تتوارثها الأجيال
حسبُنا أنَّا حملنا الرسالة راغبين إلى الله أن يتقبَّلها منّا، ونعمل لتحميلها لمن خلفنا بكلِّ جدّ، إنها رسالة تتوارثها الأجيال
تبرع
الإرشاد و الإصلاح على شبكة الإنترنت، جميع الحقوق محفوظة 2018 |