إفطار تكريمي لأعضاء مركز الحسن في عرمون

30 أيار 2018
 إفطار تكريمي لأعضاء مركز الحسن في عرمون
تحت شعار رمضان لهذا العام  «وقفة تترك أثراً»، وبحضور رئيس جمعية الإرشاد والإصلاح الخيرية الإسلامية المهندس جمال محيو، أقامت اللجنة الإدارية لمسجد ومركز الحسن في الجمعية - عرمون، حفل إفطارها السنوي غروب يوم الأربعاء 30 أيار 2018 في قاعة المركز، حضره حوالي 150 شخصاً من أعضاء لجان المركز وموظّفيه، بالإضافة لقسم ملتقى النور للطلاب والطالبات وكشافة فوج الحسن بن علي.
 
افتُتح اللقاء بتلاوة عطرة للقرآن الكريم من الأستاذ أمجد أورفلي، وعرض عريف الحفل الأستاذ يحيى الذهبي فيديو تعريفي عن لجان المركز وأقسامه وأعماله... ثم تحدّث المهندس محيو حول شعار "وقفةٌ تترك أثراً"، ومما جاء في كلمته: 
"هي وقفاتٌ رمضانية ربانية وتربوية لتطهير أنفسِنا من التعلُّق بالدنيا وشوائِبِها"، كما دعا إلى شدّ الهمم للإستفادة من رمضان بالتوبة والتطوّع لعمل الخير والبذل والعطاء والدعوة إلى الله...
 
تلاه كلمة لمسؤول مسجد ومركز الحسن الحاج خليل قصقص دعا فيها الجميع ليقف في رمضان: "وقفة إيمان تترك ذخراً، وقفة خير تترك أجراً، وقفة علم تترك فخراً، وقفة عزّ تترك نصراً" وشكر باسمه وباسم أعضاء اللجنة الإدارية كل عامل ومتطوّع وموظف وخاصة الأستاذ بلال ناصر على تنظيم اللقاء، ثم فاجأ الحضور بتكريم كلاً من مدير مسجد ومركز الحسن الأستاذ خضر الآغا وقد سلّمه درع التكريم رئيس الجمعية المهندس  محيو، والسكرتاريا التنفيذية في منسقية المناطق في الجمعية الآنسة غنوى الودع  وقد سلّمتها الدرع التكريمي عضو الهيئة الإدارية في الجمعية الدكتورة سها مكداش محيو، والطالبة براء سنو لارتدائها الحجاب في أول الشهر الفضيل وقد سلّمتها الهدية مسؤولة العمل النسائي في المركز السيدة سلام لبابيدي.

طباعة
Print
مشاركة على

الاشتراك لاستلام النشرة الشهرية عبر البريد الالكتروني

 
تابعنا
رسالة تتوارثها الأجيال
حسبُنا أنَّا حملنا الرسالة راغبين إلى الله أن يتقبَّلها منّا، ونعمل لتحميلها لمن خلفنا بكلِّ جدّ، إنها رسالة تتوارثها الأجيال
تبرع
الإرشاد و الإصلاح على شبكة الإنترنت، جميع الحقوق محفوظة 2020 |