الإرشاد والإصلاح تفتتح معرض أريج السنوي التاسع في عرمون

الإرشاد والإصلاح تفتتح معرض أريج السنوي التاسع في عرمون

برعاية وحضور معالي السيدة ليلى الصلح حمادة، نائب رئيس مؤسسة الوليد بن طلال الإنسانية، افتتحت جمعية الإرشاد والإصلاح الخيرية الإسلامية معرض أريج السنوي التاسع يوم الخميس 2 آذار 2017 في مركز الحسن في عرمون بمشاركة كل من معالي وزير المهجّرين الأمير طلال أرسلان ممثلاً بالسيد منير الريشاني، رئيس بلدية مدينة الشويفات الأستاذ زياد حيدر ممثلاً بالسيد شديد حنّا، مدير المركز الثقافي التركي في لبنان الأستاذ جنكيز أورغلو، مختار منطقة الشويفات السيد يونس ضاهر، رئيس جمعية الإرشاد والإصلاح وأعضاء الهيئة الإدارية ودائرة العلاقات العامة وإدارة مركز الحسن، تجّار وفعاليات ومؤسسات المجتمع المدني في عرمون وبشامون، وحشد من أهالي المنطقة. يستمرّ المعرض من الخميس إحتى يوم السبت 4 آذار ويعود ريعه لدعم أعمال المركز الخيرية في منطقة عرمون وضواحيها.

استهلّ الافتتاح بكلمة ترحيبية من عريفة الحفل السيدة سماح الشعار أضاءت فيها على أهميّة فعل الخير مشيدة بالسيدة الصلح المعروفة بعطائاتها الدائمة. ثمّ ألقى رئيس الجمعية المهندس جمال محيو كلمة شدّد فيها على أهمية دعم المؤسسات الأهلية التي تعمل على تقديم خدمات للمجتمع مركّزاً على مشروع "كبارنا" التي أطلقته الجمعية لمساعدة كبار السنّ في منطقة عرمون، وشكر السيدة الصلح على مبادارتها الخيرية المستمرّة لدعم هذه المؤسسات.

بدورها ألقت السيدة الصلح كلمة، شكرت فيها جمعية الإرشاد والإصلاح على دعوتها لرعاية هذا المعرض وقالت أنّ هذه هي المرة الأولى التي تزور فيها منطقة عرمون، وأنّها قد سُعدت بما رأته من أعمال في المركز، كما نوّهت بأهميّة المشاريع التي تساهم في دعم المسنّين حبث أنّ المسنّ من أشدّ الناس حاجة للرعاية والاحتضان المجتمعي.

يُذكر أنّ المعرض يتضمّن أشغالاً يدوية ومطرّزات وألبسة وجزادين وأكسسوارات وهدايا خاصة بيوم المعلم ويوم الأم ومونة منزلية وعطورات وموسوعات وقصص، بالإضافة الى كافيتيريا وركن خاص بالأطفال، ويتخلل المعرض فقرات ترفيهية وسحب على تذاكر سفر لتركيا وجوائز قيّمة.


مرفقات جاهزة للتنزيل
Arrow
بيان افتتاح معرض أريج السنوي التاسع في عرمون
Arrow
Arrow
افتتاح معرض أريج السنوي التاسع في عرمون في موقع الديار
Arrow
Arrow
افتتاح معرض أريج السنوي التاسع في عرمون في موقع النهار
Arrow
طباعة
Print
مشاركة على

الاشتراك لاستلام النشرة الشهرية عبر البريد الالكتروني

 
تابعنا
رسالة تتوارثها الأجيال
حسبُنا أنَّا حملنا الرسالة راغبين إلى الله أن يتقبَّلها منّا، ونعمل لتحميلها لمن خلفنا بكلِّ جدّ، إنها رسالة تتوارثها الأجيال
تبرع
الإرشاد و الإصلاح على شبكة الإنترنت، جميع الحقوق محفوظة 2018 |