حفل تكريمي لطلاب برنامج "بالعلم نرتقي" في بيروت

11 تموز 2019
حفل تكريمي لطلاب برنامج "بالعلم نرتقي" في بيروت
أقامت جمعية الإرشاد والإصلاح حفلاً تكريمياً على شرف الطلاب المستفيدين من برنامج المنح والمساعدات التعليمية "بالعلم نرتقي" في قطاف للأعمال الإنسانية، وذلك يوم الخميس 11 تموز 2019، في قاعة مسجد محمد الأمين - وسط بيروت، وحضره ممثل سماحة مفتي الجمهورية الشيخ صلاح الدين فخري، وممثل رئيس جامعة بيروت العربية الدكتورة هانيا نقاش، ومدير عام بنك البركة السيد معتصم محمصاني، والنائب السابق محمد الأمين عيتاني، وممثلة مؤسسة أسامة شقير الخيرية الآنسة فرح مبيض، وممثلة جمعية النجاة الاجتماعية السيدة منى زنتوت، ورئيسة منسقية نساء المستقبل السيدة ليلى فليفل الترك، وعضو مجلس بلدية بيروت السيدة يسرى صيداني، ومجموعة من الكفلاء، بالإضافة إلى أعضاء الهيئة الإدارية في الجمعية وبعض مسؤولي الدوائر والأقسام والطلاب مع أهاليهم.
استهلّ اللقاء بتلاوة من القرآن الكريم للطالبة آلاء كبارة، تلاها عرض فيديو قصير عن قصص نجاح برنامج "بالعلم نرتقي"، وعرض نبذة إحصائية عن البرنامج عرضتها السيدة مروة الدغيلي التي رحّبت فيها بالحضور وتحدّثت عن أهميّة دعم التعليم وأهم الإحصاءات للمشروع منذ بدايته حتى اليوم، بالإضافة إلى عرض جميع الاختصاصات التي تمّ منحها المساعدات التعليمية خلال هذه السنوات.
بعدها ألقى مجموعة من الطلاب والأهالي كلمات شكروا فيها الجمعية على تقديماتها لأفراد المجتمع، تلاها كلمة رئيس جمعية الإرشاد والإصلاح المهندس جمال محيو، الذي بارك للخريجين بنجاحهم، كما بارك لأهاليهم على دعمهم ومواكبتهم لأولادهم في مسيرتهم التعليمية وحرصهم على تعليمهم، كما شبّه تكاتف الجمعية والكفلاء مع الطلاب وأهاليهم بالمهاجرين والأنصار في زمن النبيّ صلّى الله عليه وسلّم، وحمّل الطلاب في نهاية كلمته أمانة ردّ الجميل إلى أهاليهم ومجتمعهم ودينهم.
ثمّ كلمة المدير التنفيذي لقطاف المهندس إبراهيم لبدي حثّ فيها الطلاب على التزوّد من العلم واصفاً إياهم بالزرع الذي يسعد بحصاده كل من الأهل والكفلاء والجمعية، ودعاهم إلى الاجتهاد الدائم ليكونوا أشخاصا مميّزين في مجتمعهم، وإلى المجاهدة ومغالبة الدنيا في وجه مصاعب الحياة وعدم اليأس.
اختتم اللقاء بتوزيع هدايا تكريمية على الطلاب الذين بلغ عددهم 85 طالباً، والتقاط الصور الجماعية، ودعوة الحضور إلى حفل كوكتيل.
طباعة
Print
مشاركة على

الاشتراك لاستلام النشرة الشهرية عبر البريد الالكتروني

 
تابعنا
رسالة تتوارثها الأجيال
حسبُنا أنَّا حملنا الرسالة راغبين إلى الله أن يتقبَّلها منّا، ونعمل لتحميلها لمن خلفنا بكلِّ جدّ، إنها رسالة تتوارثها الأجيال
تبرع
الإرشاد و الإصلاح على شبكة الإنترنت، جميع الحقوق محفوظة 2019 |