الإرشاد والإصلاح تشارك بحضور فعالية "يوم الفيلم الإنساني" في اسطنبول

24 تشرين الثاني 2018
الإرشاد والإصلاح تشارك بحضور فعالية "يوم الفيلم الإنساني" في اسطنبول

حضرت جمعية الإرشاد والإصلاح، ممثلّة بكلّ من رئيس دائرة الإعلام السيدة جنان منيمنة ومسؤول الإعلام في دائرة العمل الخيري الأستاذ ابراهيم الشيخ، فعاليّة "يوم الفيلم الإنساني" التي عُقدت يوم الاثنين 19 تشرين الثاني 2018 في مركز علي أميري الثقافي في بلدية الفاتح في اسطنبول، بتنظيم من مؤسسة "آيكون برو" المختصة بالخدمات والاستشارات للاتصال التنموي في القطاع الإنساني وبحضور من مهتمين بالعمل الإنساني والإعلامي وصناع أفلام جاءوا من أكثر من 14 دولة، وبرعاية جمعية عطاء للإغاثة الإنسانية، وجمعية طريق الحياة، ومؤسسة آكسون لتكنولوجيا المعلومات، وإذاعة مسك إف أم إسطنبول.

في افتتاح الفعالية قال مدير المؤسسة يوسف حمدان خلال كلمته إن "الاتصال بمجاله الإنساني يستوعب الجهود الإعلامية، والعلاقات العامة والإعلام الرقمي، وغيرها من المسارات الاتصالية التي تساعد المؤسسة العاملة في القطاع الإنساني". وأضاف: تهدف هذه الفعالية لتحسين الذائقة المعرفية والبصرية في صناعة الأفلام الإنسانية لدى الهيئات والمؤسسات الإغاثية والإنسانية حسب المنظمين، مشيرًا إلى أهمية الأفلام والمقاطع البصرية في التعبير عن القضايا الإنسانية، وتعزيز الموارد المالية للمؤسسات الخيرية.

وشهدت الفعالية خمس جلسات رئيسية وجلسة ختامية، تضمنت كل جلسة عرضًا لمجموعة منتقاة من الأفلام القصيرة ذات المضمون الإنساني، تخللتها نقاشات ومداخلات مع خبراء في مجال الاتصال وصناعة الصورة. شارك في الجلسات نخبة من صناع الأفلام والنقاد وخبراء الإعلام، حيث تحدث الاستشاري الإعلامي حسام شاكر عن دلالات الصورة الفيلمية وتمثلاتها. فيما قدم المخرج أسامة شاتي عرضًا عن تجربته في صناعة الأفلام، وعن تأثير الصوت والمؤثرات البصرية في بنية الفيلم الإنساني. من جهتها، قدمت صانعة الأفلام والمستشارة الإعلامية روان الضامن فقرة تفاعلية عن السيناريو ورواية القصة، حيث استدلت على كل فكرة بمقاطع فيلمية قصيرة. أما تقنيات التصوير والعرض، فقد استعرضها صانع الأفلام الأردني حارث المومني، على شكل بانوراما خاطفة مدعمة بالشواهد والمقاطع المرئية. وفي الجلسة الأخيرة لفعالية يوم الفيلم الإنساني قدم المخرج والصحفي أسعد طه، كلمة مركزة عرض فيها نصائح وإرشادات في صناعة الأفلام الإنسانية من واقع تجربته العملية.

بدورهم، أكد الحضور على أهمية هذا الحدث في الاطلاع على أحدث الممارسات والتجارب والأفكار في مجال صناعة الأفلام الإنسانية. وفي الختام، أعلن حمدان عن جملة من التوصيات أهمها، الإعلان عن "جائزة الفيلم الإنساني للعام 2019، وعن تحويل هذه الفعالية إلى مهرجان للأفلام الإنسانية يمتد لأكثر من يوم". كما لفت إلى أن "محاور الفعالية ستترجم إلى برنامج تدريبي موسع تعلن عنه آيكون برو مطلع عام 2019 لتمكين العاملين في القطاع الإنساني من تقنيات صناعة الأفلام الإنسانية".

طباعة
Print
مشاركة على

الاشتراك لاستلام النشرة الشهرية عبر البريد الالكتروني

 
تابعنا
رسالة تتوارثها الأجيال
حسبُنا أنَّا حملنا الرسالة راغبين إلى الله أن يتقبَّلها منّا، ونعمل لتحميلها لمن خلفنا بكلِّ جدّ، إنها رسالة تتوارثها الأجيال
تبرع
الإرشاد و الإصلاح على شبكة الإنترنت، جميع الحقوق محفوظة 2019 |